الثلاثاء، 30 سبتمبر، 2014

كيفية تحويل الدهون إلى عضلات صلبة

 الكثير من الناس تريد تحويل الدهون لديهم إلى عضلا ت.. تحويل الكرش إلى بطن مقسم .. وتحويل ترهلات اليدين إلى عضلات بايسيبس وترايسيبس .. ولكن هل هذا يمكن أن يحدث ؟ وان كان يمكن .. فكيف باستطاعتك تحقيقه .. هذا ما سوف نتحدث عنه في هذا الموضوع.


كثرت في الآونة الأخيرة الشائعات حول مواضيع كمال الأجسام بشكل عام .. وكثرت المصادر التي يمكنك ان تقوم بقراءة أخبار عن الصحة منها .. لذلك أصبحت الكثير من المواقع تقوم بلصق الشائعات حول بعض التمارين مثلاً أو المكملات الغذائية لكي تزيد من ربح الموقع .

فبالتأكيد قد سمعتم عن مكمل غذائي او تمرين معين يقوم بتحويل العضلات إلى دهون .. فهل هذا الكلام صحيح ؟!

في الواقع .. هذا الكلام غير ممكن .. فيتكون الجسم من عظام – عضلات – دهون .. ولا يمكنك ان تحول أي شيء من مكوناته إلى شيء آخر .. فلا يمكنك ان تقوم بتحويل الدهون المتراكمة في جسمك إلى عضلات .. هذا فقط غير ممكن.

فلنأخذ منطقة البطن مثلاً .. تحتوي على عضلات البطن .. وفوق هذه العضلات توجد دهون متراكمة عليها .. فلو قمت بعمل تدريبات البطن فقط .. فسوف تقوم بتقوية عضلات البطن .. وتضخيمها ربما .. ولكن هذا لن يؤثر على طبقة الدهون التي فوقها .. التمرين يستهدف العضلات وليس الدهون .. لذلك فلن تقوم بإزالة الكرش بمجرد قيامك بتمارين البطن.

ما الحل إذا ؟

اذا كنت تريد ” تحويل الدهون إلى عضلات ” .. فعليك ان تقوم بالسير على طريقين .. الطريق الأول هو حرق الدهون .. الطريق الثاني هو بناء العضلات .. يجب عليك إختيار طريق واحد لمدة عدة شهور .. وبعدها اختيار الطريق الثاني ..

فمثلاً .. اذا كان لديك كمية دهون كبيرة .. اولاً قم بعمل نظام غذائي متوازن يحتوي على كمية مناسبة من البروتين .. وكمية متوسة من الكاربوهيدرات المفيدة .. وكمية قليلة من الدهون المفيدة .. وقم بعمل التمارين الرياضية بشكل عام ( فهي تساعدك على حرق المزيد من السعرات الحرارية ) .. واستمر على ذلك حتى تصل إلى نسبة دهون منخفضة نسبياً .. وبعدها قم باتباع نظام غذائي خاص ببناء العضلات .. وبالتأكيد قم بعمل تمارين بناء العضلات لكي تحصل على النتيجة المرغوبة.

ومن هنا نفهم أن عملية تحويل الدهون إلى عضلات .. ما هي إلا اشاعة اطلقها البعض لكي يروجوا لمنتجاتهم .. ولكن يمكنك عملها بخطوتين منفصلتين .. حرق الدهون … وبناء العضلات .. ولا يمكنك عملهم مع بعضهم البعض ولكن يجب القيام بواحدة واحدة.

ماذا نأكل بعد التمارين الرياضية ؟

بعد إنتهاء التدريب مباشرة يجب تناول غذاء يحفز نشاط الأنسولين فى الجسم، الوجبة الرئيسية يجب تناولها بعد 45 دقيقة بعد إنتهاء التدريب، فى هذا الوقت فقط يكون للطعام التأثير الأكبر على تحفيز بناء العضلات، وأغلب الإحتمالات بأن الغذاء سيذهب لبناء وتجديد العضلات وليس للتخزين، وإذا لم تأكلوا ؟ ستتسببون لأنفسكم ضررا.


نجحت بإنهاء التدريب كما يجب، أجهدت نفسك بالتمرين وسال منك العرق وزدت من حجم عضلاتك قليلا، لكن ماذا بعد ذلك ؟ كيف ستواصل الإعتناء بصورة صحيحة بالعضلات التى عانت كثيرا خلال التدريب؟ بالأكل !!ّ

الإرشادات الحديثة لبناء عضلات بالصورة الأفضل توصى بتناول الطعام على مرحلتين ما بعد التدريب، وتغيير فى زمن الوجبة الأساسية.

ويسال البعض لماذا نتحدث عن الطعام بعد التدريب ؟ على الرغم من أننا أتينا لحرق السعرات الحرارية !!

فالجواب نعم لكن، ففى وقت التدريب تبدأ عمليه تفكيك معينة لأنسجة العضلات بسبب الضغط المركز الذى مارسناه عليها، بعد التدريب يسعى الجسم إلى بناء هذه العضلات من جديد، لكن بعد ساعتين يتجاهل الجسم ذلك، لذلك فان الإحتمال كبير بأن ما سنأكله بعد إنتهاء التدريب سيستغل لبناء العضلات وتجديدها، وليس للتخزين فى الجسم.

البروتينات:
هى مادة الأساس لبناء العضلات، لكن هى تستغل أيضا لأمور أخرى داخل الجسم، لذلك تستعمل دائماً البروتينات التى نأكلها فقط للعضلات، ليس هنالك فائدة من وراء أكل كميات كبيرة من البروتينات طوال الوقت.

متى من المحبذ تناول البروتينات ؟
بعد نشاط جسمانى، وذلك بسبب زيادة حاجه الجسم لتجديد خلايا العضلات، إضافه للإحتمال الكبير جداً لكون البروتينات من الغذاء ستستغل للبناء وتجديد العضلات، لكن من أجل وصولها للعضلات، يجب تناول كربوهيدرات معها أيضا.

لماذا نحتاج للكربوهيدرات ؟
تقوم الكربوهيدرات بتجديد مخزون الطاقة فى العضلات من أجل مساعدة البروتينات على بناء العضلات من جديد، إضافة لذلك تقوم الكربوهيدرات بإحضار هورمون الأنسولين، الذى يعتبر عاملا أساسيا فى بناء العضلات، (الأنسولين هو هورمون بناء الذى يقوم بتوزيع الأوامر الملائمة لبناء العضلات بصورة مباشرة).

فى المرحلة الأولى:
حالاً بعد إنتهاء التدريب ( قبل الإستحمام):
أعطوا للجسم وجبة حتى وجبتين من الكربوهيدرات التى تستوعب بسرعة وذلك من أجل تحفيز الجسم للإنتقال من عملية التفكيك بعد التدريب إلى عملية البناء.

ماذا نأكل فى هذه المرحلة ؟
موز، تفاح، كيس صغير كورنفلكس، ساندويتشن شوكولاتة، غرانولا بزبد الفول السودانى.

هدف الأكل فى المرحلة الأولى هو تحفيز إفراز مادة الانسولين، طبعاً يجب الحرص على إسترجاع السوائل التى قمنا بفقدها خلال التدريب.

فى المرحلة الثانية:
هذه المرحلة لا تزيد عن 45 دقيقة بعد إنتهاء التدريب:
هذه المرحلة عبارة عن تناول وجبة رئيسية حتى فترة 45 دقيقه ما بعد إنتهاء التدريب وذلك لكون هذه الفترة لها الإحتمال الأكبر لبناء العضلات.

فى هذا الزمن من إنتهاء التدريب وحتى 30 - 45 دقيقه ما بعده، يقوم الجسم بالبحث عن مادة الأساس الضرورية له من أجل بناء العضلات وملىء مخزون الطاقة فيه.

كل هذه العمليات تحدث داخل الجسم بوتيرة أسرع مما اعتقدنا سابقا، حيث كلما ابتعدت فترة الأكل عن وقت التدريب، يصبح البحث داخل الجسم بطيئاً جداً حتى التوقف التام عن عملية البناء.

ما الذى يجب تناوله فى المرحلة الثانية ؟ وكيف نبنى وجبه صحيحة وملائمة ؟
الوجبه يجب أن تكون مكونه حسب "مبدأ التقاطع" من: بروتينات وكربوهيدرات، وليس بالضرورة أن تكون قطعة من اللحم (الستيك).

من أجل التمكن من بناء العضلات بصورة قصوى، يجب الإهتمام فى الدمج ما بين البروتينات والكربوهيدرات، وهذا يأتى بعدة أشكال، لا يهم إذا كانت الوجبة ساخنة مثل اللحم مع أرز، أم باردة مثل ساندويتش مع تونا وبيض، ثقيلة مثل اللحوم والبطاطا أو وجبة خفيفة مكونة من اللبن والفواكه، الأهم هو الحرص على الدمج بين هاتين المجموعتين فى الغذاء (بروتينات وكربوهيدرات).

إقتراحات لأغذية للوجبة الرئيسية بعد التمرين:
بروتينات: دجاج - لحم البقر(يمكن إستبداله بالأسماك، باسترما، بيض، أجبان أو بقولات).
كربوهيدرات: أرز، معكرونه، بطاط، كورن فلكس والخبر.

وجبة ليلية:
إنتبه: بعد التدريبات التى تنتهى ليلاً، محبذ أكل "وجبة ليليه" قبل النوم بساعه أو نصف ساعه، وخاصة عندما يكون أيضا تدريب صباحى فى اليوم التالى، هذه الوجبة يجب أن تحتوى بالأساس على الكربوهيدرات (كورن فلكس، خبز، جرانول، فواكه) التى تساعد الجسم والعضلات للتنبه والعمل خلال الليل.

5 أخطاء شائعة عند تدريب عضلات الأكتاف

عضلات الأكتاف من العضلات المحببة للاعب كمال الأجسام وتتسم بالصعوبة وكثرة الإصابات، فيجب عليك الإنتباه عند تدريبها للحصول على النتائج المرضية التى تسعى إليها، وهناك 5 اخطاء يقع فيها لاعبى كمال الأجسام عند تدريب عضلات الأكتاف، يجب عليك تجنب تلك الأخطاء للحصول على الزيادة والضخامة العضلية التى ترغب بها.



1- الإمساك بقبضة ضيقة جدا فى تمرين التجديف بالبار


عند أداء هذا التمرين يجب أن يخرج كوعك للخلف لتدريب عضلات الأكتاف بصورة صحيحة، ولكن عند الإمساك بقبضة ضيقة جدا يخرج كوعك للأمام ولا يسمح لك بتدريب عضلات الأكتاف جيدا، لذلك يجب أن يكون هناك مسافة كافية بين القبضتين.

2- ثنى وفرد الكوع عند أداء تمرين الرفرفة


حيث نلاحظ بعض لاعبى كمال الأجسام يقوموا بفرد الكوع عند النزول بالوزن لأسفل ثم عند رفع الوزن لأعلى يقوموا بثنى الكوع، وهذا يؤدى إلى التركيز عضلات الترايسيبس بدلا من تدريب عضلات الاكتاف، لذلك يجب عليك عند أداء تمرين الرفرفة بالكابل أو الدمبلز أن يكون ذراعيك والمرفقين فى وضع ثابت، ويجب عدم فرد الذراعين تماما حتى لا يؤدى ذلك إلى حدوث إصابة.


3- النزول لمنطقة عميقة أسفل الرأس عند أداء تمرين الضغط بالبار بوزن ثقيل


إن رفع وزن ثقيل من الأشياء الأساسية لبناء عضلات كبيرة وضخمة فى تمرين عضلات الأكتاف، وعند نزول البار أسفل من منطقة الرأس يكون عضلة الكتف فى تمدد كبير، وفى أضعف وضع لها، ويمكن أن يؤدى ذلك إلى حدوث تمزق نتيجة الوزن الثقيل والضغط عليها، عند أداء هذا التمرين بوزن ثقيل يجب أن لا تنزل البار إلى رقبتك، ولكن اجعل البار دائما فى مستوى أعلى من رأسك.

 4- أداء تمرين الرفرفة الخلفية والذراعين مفرودتين


عند أداء تمرين الرفرفة الخلفية يجب الإنتباه إلى تثبيت الكوعين وعدم فردهما تماما، حتى لا يؤدى ذلك إلى حدوث إصابة بهما، وكذلك حتى يكون التركيز الأكبر على العضلة الخلفية للكتف، ويجب أيضا عدم تحريك الكوعين بل تثبيتهما تماما وتكون الحركة من مفصل الكتف فقط.

5- إهمال تمارين الإطالة والتمدد لعضلات الأكتاف


إن تمارين الإطالة والتمديد لعضلات الأكتاف يمكنها أن تمنع عنك الكثير من الإصابات فى أثناء سعيك لتضخيمها، وكثيرا ما نرى بعض لاعبى كمال الأجسام البدء برفع أوزان كبيرة ويهملون تمارين الإطالة، مما يؤدى ذلك إلى حدوث الكثير من الإصابات والتى تكون أكثر شيوعا فى عضلات الأكتاف، فيجب عليك الإحماء جيدا ولا تنسى تمارين الإطالة.

الاثنين، 29 سبتمبر، 2014

النظام الغذائى وممارسة النشاط الرياضى

إذا كنت تمارس نشاطاً رياضيآً بشكل دورى ومنتظم، هل تأخذ وجباتك الغذائية على أسس سليمة؟

ممارسة النشاط الرياضى يتطلب طاقة:
تذكر دائمآ لكى تستطيع ممارسة النشاط الرياضى لابد وأن يكون هناك قدرآ كبيرآ من الطاقة بداخلك على تحمل النشاط الذى تبذله، هذه الطاقة تمكن خلايا العضلات من الإنقباض التى بدورها تشد العظام لكى يقوم الجسم بممارسة حركاته المختلفة من مشى ، جرى، رفع أحمال أو أثقال ... الخ، وكل واحد منا يختزن بداخله وافرآ من الطاقة فى صور الدهون والمواد الكربوهيدراتيه (أما البروتينات فهى لا تعد مصدرآ للطاقة فى أجسامنا لإستخدامها فى النشاط الجسمانى)، ويتحكم نوع النشاط الرياضى وحدته والمدة التى يستغرقها فى نوع الأطعمة التى يتم تناولها قبل النشاط وبعده، كما تؤثر هذه الأنواع على الأداء أثناء قيامك بالتمارين.


ما تحتاجه من نظام غذائى قبل ممارسة النشاط:
قد يظن البعض أنه لزاماً وخاصة بالنسبة للألعاب أو الأنشطة التى تتطلب نشاطآ جسمانيآ قويآ مثل رياضات حمل الأثقال إلى تناول كمآ كبيرآ من الأطعمة قبل ممارستها ولا ينفع رفعها إذا كانت آخر وجبة لك فى الليلة الماضية إذا كنت ستفعل ذلك في صباح اليوم التالى، هذا ليس بالإعتقاد الصحيح، لأنه هناك أصناف من الأطعمة يستغرق الجسم ساعات فى هضمها ويحتاج جهازك الهضمى إحتكار الدم الموجود المحدود للقيام بهذه الوظيفة فلا تحاول إرهاقه بمزيد من الوظائف التى تحتاج العضلات أيضآ فيها إلى الدم ليسهل عملية الإنقباضات اللازمة للقيام بحركات النشاط الرياضى، أما إذا كان النشاط بسيطآ فلن تكون هناك أية مشكلة.

- ضع فى إعتبارك دائمآ أن جسمك يتعامل مع الكربوهيدرات ويهضمها بشكل سريع جدآ (فى حوالى 30 دقيقة فقط) أسرع بكثير من البروتينات التى تحتاج من ساعتين إلى أربع ساعات، وكلما أكلت كميات كبيرة من الطعام كلما إستغرقت فى هضمه مدة أطول.

- يمكنك تناول وجبة صغيرة يكون معظمها من الكربوهيدرات مثل: الفاكهة أو الخبز قبل ساعة من قيامك بالتمارين الرياضية بدون قلق من أن تشعر ممتلئ المعدة خلال قيامك بالتمرين.

- تناول وجباتك الكبيرة تلك التى تحتوى على الدهون والبروتينات بحوالى ثلاث إلى أربع ساعات قبل النشاط الرياضى.

- وبالنسبة لتناول الماء فى كلا الوجبتين سواء أكانت صغيرة أم كبيرة ضرورة ولابد من تناول قدرآ وافرآ من الماء قبل بداية النشاط كل ساعة إلى ساعتين لمنع حدوث الجفاف وزيادة كفاءة الجسم فى أداء التمارين.

النظام الغذائى بعد ممارسة النشاط الرياضى:
جسدك فى حاجة إلى تناول العناصر الآتية بعد الإجهاد الذى تعرضت له من ممارستك للنشاط الرياضى، كما أنك بحاجة لتعويض الطاقة التى فقدت منك:

1- شرب كمية كبيرة من الماء حتى لا يتعرض جسمك للجفاف.

2- إذا شعرت بالإرهاق أثناء ممارستك للتمرين فهذا يرجع إلى ضعف معدلات المخزون من المواد الكربوهيدراتية، لذلك عليك بأكل الأطعمة الغنية بالمواد الكربوهيدراتية خلال ساعة – ساعتين من إنتهائك من التمرين، (وذلك فى حالة قيامك بممارسة تمارين رفع الأثقال، حتى الأيروبيك لأكثر من 60 دقيقة أو أى نشاط رياضى فى أيام متتالية وراء بعضها).

3- تناول البروتينات من العناصر الغذائية الضرورية بعد التمارين لأنها تعيد بناء الأنسجة التى تلفت أثناء النشاط الرياضى، كما أن البروتينات تسهل من تخزين الكربوهيدرات التى تساعد على بناء الأنسجة سريعآ، لذلك ينصح بتناولهم سويآ فى خلال ساعتين من بعد الإنتهاء من التمارين.

7 أغذية تساعد على حرق الدهون

يجد الكثير من الأشخاص صعوبة فى إتباع حمية غذائية معينة، وربما يشعرون بالملل من تناول الأطعمة نفسها، والهدف من هذا كله هو إنقاص الوزن وحرق الدهون، فإذا كنت من هؤلاء الأشخاص، انتظر لحظة فإن أهم الأطعمة التى تساعدك على حرق الدهون قد تكون فى مطبخك، حيث يقول اختصاصى التغذية Carrie Ruxton إن عملية التمثيل الغذائى أو الأيض، هى العملية التى يتحول فيها الطعام إلى طاقة، ويعنى بطء معدل الأيض، إن السعرات الحرارية أكثر عرضة لأن تتحول إلى دهون، وعلى الرغم من أن ممارسة الرياضة وتناول الطعام بإعتدال يفيد فى مثل هذه الحالات، فإن هناك مجموعة من الأطعمة التى تعمل على تعزيز عملية الأيض (حرق الدهون) بشكل كبير.


1- التفاح:
 يقال أن التفاح غني بالعناصر المغذية، كما يحتوي على كمية كافية من الألياف للحفاظ على صحة الهضم. وتجدر الإشارة إلى أن تناول ثمرة واحدة من التفاح، قبل الوجبة ب20 دقيقة، ستساعدك على تناول سعرات حرارية أقل في وجبتك الرئيسية.

2- الديك الرومى:
 يعتبر الديك الرومى بديلاً جيداً للدجاج، حيث أنه أقل من حيث السعرات الحرارية، وأعلى فيما يتعلق بالبروتينات والمواد المغذية، حيث يقال أن 5 أونصات (حوالى 142 جراماً) من لحم الديك الرومى تحتوى فقط على 175 سعراً حرارياً، و10 جرامات من الدهون.

3- البروكولى:
 يساعدك على خسارة الوزن، حيث يعتبر البروكولى من الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية، التى تجعلك تشعر بالإمتلاء والشبع بسرعة، كوب واحد من البروكولى المطهى على البخار يمنحك ضعف كمية فيتامين "c" و"k" التى تحتاجها يومياً، علاوة على ذلك، فإن البروكولى يعتبر مصدراً جيداً لفيتامينات B6، وB2، الفوسفور، الماغنسيوم، البروتين، وأحماض أوميجا 3 الدهنية.

4- اللوز:
 يستطيع اللوز أن يُسرع عملية الأيض أو التمثيل الغذائى بطريقة لا مثيل لها، كما أن اللوز يرتبط دائماً بقدرته على خفض مستويات الكوليسترول وخفض نسبة السكر فى الدم. 

5- الفلفل:
يعتبر الفلفل الحلو من الأطعمة الرائعة لإنقاص الوزن، حيث يمكن إضافتها لأى نوع من الطعام كما أن سعراته الحرارية منخفضة للغاية، علاوة على ذلك فهو يحتوى على كمية صغيرة من الكبساسين الذى يساعد على حرق الدهون.

6- البقول:
 البقول مثل فول الصويا والفاصوليا تحتوى على مجموعة من العناصر الغذائية الرئيسية مثل الحديد، فيتامينات من مجموعة فيتامينات "B"، والألياف الغذائية، وتساعد البقول فى الحفاظ على حركة الأمعاء لأنها تحتوى على نسيج من الألياف يساعد على التحرك بسرعة خلال الجهاز الهضمى. 

7- الشاى الأخضر:
يعتبر الشاى الأخضر أحد العناصر التى يمكنك إضافتها لنظامك الغذائى لزيادة معدل الأيض، حيث يحتوى الشاى الأخضر  في تكوينه على مادة الــ EGCG، هذه المادة تساعد على تعزيز وتسريع عمل الجهاز العصبى، وهذا بدوره، يزيد معدل الأيض.

الأحد، 28 سبتمبر، 2014

الروتين التدريبى والإرباك العضلى

الروتين التدريبى:
هو أحد إستراتيجيات التدريب المؤقت الذى يتم فيه تقسيم العام التدريبى لأكثر من مرحلة زمنية، لكل مرحلة أهدافها الخاصة وأيضا روتين تدريبى وبرنامج غذائى خاص بها.


الروتين التدريبى يعنى وضع الفرد لبرنامج تدريب معد بعناية يتم فية تقسيم أيام التدريب والراحة خلال الأسبوع بحيث يتم تكرار نفس البرنامج فى الأسبوع التالى ثم الذى يلية بصورة روتينية حتى تنتهى الفترة المحددة لهذا البرنامج، بحيث لا يتم إحداث تغيير أو إحلال فى أى من محتويات هذا البرنامج خلال الفترة المحددة، مع ثبات عدد المجموعات والتكرارات، وتتراوح هذة المدة من 2 - 4 أشهر كحد أقصى، ويجب على اللاعب أن يلتزم بذلك النظام.

ويعنى أيضا أن يلتزم اللاعب خلال المرحلة التدريبية ببرنامج معد مسبقا يراعى فيه أهداف اللاعب من هذة المرحلة ونقاط القوة والضعف لديه، دون اللجوء إلى الإرتجال والعشوائية فى التدريب.

ويعنى أيضا الثبات النسبى على البرنامج التدريبى وذلك بهدف إستمرارية التاثير القوى على الأجزاء العضلية المستهدفة من خلال البرنامج، فكل تمرين يؤثر على مجموعة من الزوايا العضلية، ولا يمكن إحداث طفرة فى حجم وشكل تلك الزوايا لمجرد أداء  مجموعة أو 4 مجموعات من ذلك التمرين، بل يجب تكرار هذا التمرين بصورة  روتينية فى اليوم المخصص لهذة العضلة من كل أسبوع طوال فترة البرنامج حتى يمكن أن نرى تأثيرة على المجموعة العضلية المستهدفة.

مثال (الكل يعرف فائدة تمرين القرفصاء بالبار للفخذين، ولكن لا يعنى مجرد أدائك هذا التمرين 4 مجموعات قوية حصولك على فخذين قويتين، ولكن يجب تكرار هذا التمرين ضمن جدول الفخذين طوال مدة البرنامج حتى ترى فوائد التمرين والتأثير القوى والفعال على العضلات المستهدفة).

فوائد الروتين التدريبى:
- يساعد اللاعب على تحديد أهدافة الأولية فى كل مرحلة من مراحل الموسم ومن ثم تحقيقها.

- يمنع الإرتجال والعشوائية فى التمرين ويجعل من التمرين نوع من العمل النظامى.

- يساعد اللاعب على سهوله تقسيم الموسم الرياضى إلى عدة مراحل (مرحلة القوة - مرحلة الضخامة - مرحلة الحصول على الشكل النهائى والإعداد للبطولات).

عيوب الروتين التدريبى:
- قد يصيب اللاعب الشعور بالملل نتيجة لتكرار نفس التمرين لمدة طويلة، يجب على اللاعب عند هذة المرحلة التغلب على هذا الشعور وإدخال بعض التغييرات النسبية فى برنامجه، مثل التمارين الهوائية والأيروبكس.


- عند إتباع أى لاعب لبرنامج جديد يحدث تقدم ملحوظ فى المستوى ولكن مع مرور الوقت يتوقف هذا التقدم، ولو أصر اللاعب على إتباع نفس البرنامج لفترة أطول من اللازم قد يؤدى ذلك إلى هبوط المستوى لديه.

- لا تنخدع فى إتباع بعض البرامج الخاصة بالمحترفين وأبطال كمال الأجسام، حيث أن هذة البرامج لا تتناسب مع قدراتك البدنية والنفسية وأيضا لا تتناسب مع نظامك الغدائى بل وضعت بما يتناسب مع قدراتهم البدنية والنفسية وأيضا لتتناسب مع نظامهم الغذائى ونقاط القوة والضعف لديهم.

عند وضع روتين تدريبى جديد إتبع الأتى:
- يجب مراعاة أهدافك من هذا البرنامج (القوة - الحجم - التحديد العضلى؟).
- يجب مراعاة نمط جسمك.

- يجب مراعاة نقاط القوة والضعف لديك وأكثر المناطق التى يجب وضعها فى الإعتبار للحصول على التناسق.

- يجب مراعاة إمكانيات نظامك الغذائى، إذا كان نظامك الغذائى لا يمدك بالقدر الكافى من البروتين فلن تحصل على عضلات ضخمة، وكذلك الطاقة فلن تستطيع أن تكمل برنامجك التدريبى كما يجب.

- يجب أن يتم تحديد عدد ساعات التدريب فى اليوم والأسبوع والشهر وتحديد نظام توزيع الأحمال على مدار اليوم والأسبوع وطول مدة البرنامج وتحديد فترات الراحة بين المجموعات وأثناء التمرين وطول مدة البرنامج وأيام الراحة خلال الأسبوع.

الإرباك العضلى:
هو أحد أكثر أسس التدريب الرياضى قوة وفاعلية، وهو أحد العوامل الأساسية لتحفيز النمو العضلى، والإرباك العضلى يعنى خلق جو من عدم الإستقرار أو التنبيه المستمر للعضلة عن طريق نقل إحساس غريب غير نمطى فى التدريب، أو إحداث صدمة خلال البرنامج التدريبى ينتج عنها زيادة فى التوتر بما يصاحبه زيادة فى كمية الإشارات العصبية، وبالتالى زيادة فى كمية الدم الموجه إلى العضلة يليها زيادة فى إستجابة العضلات للتمرين وقابليتها للنمو.

وبمعنى أخر التغيير المستمر فى شكل وطريقة أداء التمرين والإثارة المستمرة للعضلات، أى لا ينطبق البرنامج التدريبى هذا مع الذى يسبقة والذى يليه، حتى وإن كان لنفس الهدف.

ما هى طرق الإرباك العضلى مع الحفاظ على روتين التدريب؟
- الإرباك من حيث تغيير ترتيب التمرين داخل البرنامج.

- الإرباك من حيث شكل ونوع المقبض المستخدم فى التمرين (تمرين الدفع لأسفل لعضلة الترايسبس يمكن تأديتة فى كل جلسة بنوع مختلف من المقابض مما يؤدى إلى إحداث الكثير من التغير فى الإحساس بالتمرين).

- الإرباك من حيث المسافة بين القبضتين، بمعنى لو أنك إعتدت على أداء تمرين المرجحة بالبار لعضلة البايبس كمثال وكانت المسافة بين القبضتين أقل من عرض الكتفين سوف تشعر بإحساس أخر لو بدأت فى تغيير المسافة حتى تصل لأكثر من عرض الكتفين والعكس صحيح.

- الإرباك من حيث الحمل التدريبى، هنا يجب الإشارة إلى أن توزيع الأحمال التدريبية داخل البرنامج يجب أن تكون معدة مسبقا، ويمكن إحداث الإرباك عن طريق تغيير الأحمال التدريبية.

نصائح للحصول على بطن مستوية وتخسيس الكرش

من المهم تقليل نسب الدهون التى تغلف عضلات البطن، الطريقة الأنجح والأكثر صحية لتقليل الدهون بالبطن وكذلك تخسيس الكرش هى إتباع تغذية سليمة، وممارسة النشاط البدنى.


إن تمرين عضلات البطن قد يساهم مؤكدا فى الأمر، ولكن هدف التدريب هو بالأساس تقوية، تشكيل ورفع كتلة العضلات فى منطقة البطن والتى ستساهم فى حرق سعرات أكثر، وعن طريق ذلك خفض ميزان السعرات وتقليل دهون الجسم، فى مقابل ذلك ينصح كثيرا بدمج نشاط هوائى مثل المشى، الجرى، الدراجات، التجديف، السباحة أو كل نشاط هوائى يسبب المتعة ويحرق السعرات.

عندما نقلل من كمية الأغذية التى نستهلكها ونبدأ بتناول الطعام بشكل صحى وسليم، سيبدأ مستوى الدهون بالهبوط ويمكننا بالتالى رؤية بطن مستوية وملاحظة نتائج تخسيس الكرش، لا يمكن تقليل الدهون بشكل مباشر فقط فى منطقة البطن، بحيث أننا إذا قمنا بإجراء مليون تمرين ثنى للبطن فإن ذلك لن يقلل من مستوى الدهون فى البطن بشكل مباشر وملحوظ.

قللوا من تناول الكربوهيدرات البسيطة، فالمسليات الكثيرة قد تبدو غير ضارة ظاهريا، ولكنها تشمل الملح، الجليتسيرين أو السكر الكحولى وجميعها تميل لتخزين السوائل، لأن الجسم غير قادر على هضم هذه المواد بشكل تام.

تحتوى الصلصات عادة على مستوى مرتفع من الملح، مما يتسبب بالإنتفاخ، فملعقة من صلصة الصويا تشمل تقريبا على نصف الكمية اليومية الموصاة من الملح، بالطبع فإن الصويا هو عنصر صحى ولكن يجب الحرص على عدم الإفراط فيه، ينصح بتناول الأغذية التى تحوى على البوتاسيوم مثل الموز، السلمون، البندورة، اللوز والكرز.

البوتاسيوم هو عنصر مدر للبول وقد يخفض من الإنتفاخات فى منطقة البطن، والتى تسببها كمية الأملاح الزائدة، من المهم جدا شرب الكثير من الماء، فهى ستسبب شعورا بالشبع، سترفع من سرعة الأيض فى الجسم وستؤدى لتخزين ماء أقل، وذلك بسبب كونها تساعد على إخراج الأملاح من الجسم.

عضلات البطن مكونة من أربع طبقات:

1. عضلات "بطن مستقيمة " التى تربط بين العضلات فى الجزء الامامى من الحوض وبين عظام الصدر، تشتهر هذه العضلات بأن لها ست "لبنات".

2 . عضلات البطن القطرية الخارجية، التى تغلف عضلات البطن على جانبيها، وتكون مسؤولة عن حركات الجذع جانبيا.

3 . عضلات البطن القطرية الداخلية، المسؤولة عن الحركات نحو الجانب جنبا إلى جنب مع القطرية الخارجية، وتساعد فى نفس الوقت على الإنحناء إلى الأمام .

4 .عضلات البطن العرضية، تلك هى أعمق طبقة من العضلات وتقع أسفل العضلات القطرية.

الوصفة الصحيحة  لتمارين البطن من  أجل تخسيس الكرش:
عضلات البطن هى عضلات  التحمل ويمكن أن تصمد أمام تأثير كبير على مر الزمن، ولكن من المستحسن أداء تمارين البطن يوم بعد يوم لإعطاء عضلاتك يوم راحة للتعافى وإعادة بناء الأنسجة العضلية.

لا حاجة لإجراء أكثر من 120 عدة عند التمرين، فى حال تم تنفيذ التدريب بشكل فعال، فإن النتائج لن تتأخر بالظهور، وليس هناك حاجة إلى 1000  تكرار.

يعتقد الكثيرون أن منظومة عضلات معقدة مثل التى فى المعدة تتطلب تمارين طويلة، ولكن لا حاجة لممارسة فردية لكل عضلة على حدة، ينصح بشدة  تغيير وتنويع أنواع التمارين فى كل تدريب، وبالتالى إثارة طبقات مختلفة من عضلات البطن، ومهاجمة العضلات بالتالى من كل زاوية.

الوضعيات الموصى بها لتمارين ثنى البطن:
ليست هناك حاجة للتبلبل فى الوضعيات وبزوايا مختلفة، ببساطة يجب الإستلقاء على ظهرك مع إبقاء ساقيك مستويين، ورفع الجزء العلوى من جسمك عن الأرض، بحيث تبقى ساقيك على فرشة، أو عند رفع قدميك الإنحناء لحوالى 90 درجة فى مفصل الركبة.

إلى أى إرتفاع يمكن وينبغى ثنى الجذع؟
الجواب: الإنحناء من الوسط يتم لإرتفاع أو زاوية مختلفة من شخص لأخر، إعتمادا على المرونة الشخصية بين الفقرات لدى المتدرب، وذلك لا يعتمد على حجم الكرش، فكلما كان الشخص أكثر مرونة سوف يكون قادرا على أداء إنحناءات جذع أعلى، وسوف يكون حيز المناورة لعمل العضلات أكبر.

من المهم جدا الحرص على الحركات السلسة، وليس السرعة ودون إستخدام الرفع العالى فى التدريب، وذلك لتجنب إصابة وإتلاف أسفل الظهر، إضافة  لسلامة العمود الفقرى والهيكل العظمى.

إن عضلات البطن القوية وغير الفضفاضة هى المفتاح لمنع المشاكل وآلام أسفل الظهر، من المهم الحرص على تدريب البطن للحصول على حماية العنق والفقرات العنقية والتى هى الأصغر والأكثر حساسية.

من المهم جدا دعم أسفل العنق بواسطة الذراعين أو التجهيزات المناسبة، كذلك القيام بإنثناءات الجذع بحيث يكون أسفل العنق متواصلا مع العامود الفقرى فى وقت التمرين، الراحة بين الجلسات والإعادات يمكن أن تكون بين نصف دقيقة إلى دقيقتين، وذلك وفقا للياقة وقوة المتدربين أثناء التدريب.

كلما حرصتم على تغذية سليمة وقمتم بنشاط جسدى لحرق السعرات، ستزداد فرص نجاحكم فى تخسيس الكرش وحصولكم على بطن جميلة ومستوية.

السبت، 27 سبتمبر، 2014

أنواع التدريبات العضلية وفترات الراحة

هناك ثلاثة أنواع من أنواع التدريبات العضلية والتى يلجأ الكل لها عند دخوله صالات الألعاب الرياضية، وفترات الراحة كما قلنا من قبل هى العامل الكبير الذى ينجح هذه التدريبات ويخرج منها الفعالية الأكبر خلال هذه التدريبات، والتالى هى نوع التدريب والراحة اللازمة بين كل مجموعة وأخرى.


تدريب القوة
إذا كان هدفك هو بناء القوة فى العضلات فالراحات بين التدريبات يجب أن تكون بين 3 و5 دقائق والأفضل 3 دقائق، فعدد التكرارات تكون بين 1 و6 تكرارات بأوزان كبيرة ونظام الطاقة المستخدم هو نظام ATP-PC، وهو نظام لا يلجأ للأكسجين، فالجسم لديه إحتياطى صغير من الطاقة اللازمة لتشغيله لذلك يستريح فترة أطول نسبيا بين كل مجموعة لكى يستعيد الإستشفاء، أما لو زادت الفترة عن 5 دقائق فإنها تعرضك لخطر الإصابة لأن تهدئة الجسم تكون أكثر من اللازم.

التدريب لتضخيم العضلات
تضخيم العضلات مصطلح لبناء كتلة عضلية أكبر، وفترات الراحة فى هذا النوع من التدريبات يكون من دقيقة لدقيقتين، فعدد التكرارت فى هذا النوع من التدريبات يكون من 6 إلى 12 من الأوزان المتوسطة، ففترات الراحة القصيرة تؤدى إلى الإفراج عن الهرمونات المنشطة والتى يستخدمها الجسم لبناء الكتل العضلية، وأيضا تزيد من تدفق الدم إلى العضلات وبالتالى كمية أكبر من الأكسجين والبروتينات للعضلات.

تدريبات التحمل
يحظى هذا اتدريب بإستخدام أكسجين أكبر وإستخراج الكثير من الكربوهيدات والدهون، فعليك إستخدام فترات الراحة بين 45 ثانية ودقيقتين، ويكون هذا فى التدريبات التى تستخدم الأوزان المعتدلة وعدد التكرارات يكون بين 15 إلى 20 تكرار.

تطوير القوة العضلية والتحمل العضلى

تشمل اللياقة العضلية الهيكلية كلا من عناصر (القوة العضلية والتحمل العضلى والمرونه)، ومن المعروف أن عدداً من الشواهد العلمية تشير إلى أنه يمكن تطوير القوة العضلية عن طريق تدريبات القوة العضلية، حيث يحدث نتيجة للتدريب البدنى تكيف لكل من العضلات المتدربه والجهاز العصبى المسئول عن تحفيزها.


ومن الجدير بالتنويه ضرورة الأخذ فى الإعتبار الأسس العلمية فى تطوير القوة العضلية، والمبنية على قاعدة التدرج (progressing) وزيادة الحمل التدريبى (overload)، حيث تنص قاعدة زيادة الحمل التدريبى على أن الإنقباض العضلى القريب من حد التوتر (maximum tension) هو المؤدى إلى زيادة قوة العضلات وحجمها، لذلك فتدريبات القوة التى تؤدى إلى تحميل العضلة حملاً زائداً (زيادة فى الحمل التدريبى أو الجهد العضلى) لا تقود إلى تحسن ملحوظ فى القوة العضلية أو فى حجم العضلات.

فالكثير من الدراسات العلمية توضح أن معدل تكوين البروتين فى العضله له علاقة كبيرة بمعدل دخول الأحماض الأمينية إلى داخل الخلية التى ترتبط إرتباطاً كبيراً (أى دخول الأحماض الأمينية) بمقدار شدة التوتر العضلى ومدته.

لأن الأثر الفسيولوجى الناتج عن التدريب البدنى يحتاج إلى وقت كاف ليظهر تأثيره، فإن أهمية القاعدة الثانية وهى التدرج تبدو واضحة، فقاعدة التدرج تملى على الممارس أن يزيد من الحمل التدريبى بشكل متدرج كاف لحدوث تكيف فى العضلات ذاتها.

وعلى الرغم من العلاقه الوثيقة بين القوة العضلية وحجم العضله إلا أن الملاحظ أن أقوى الرياضيين الذين هم رافعى الأثقال ليسوا أكبر الرياضيين حجماً فى العضلات، إذ أن لاعبى كمال الأجسام عضلاتهم أكبر حجماً، ولكن ليسو بالضرورة أكثر الرياضيين قوة عضلية، وهذا يقودنا إلى أن السبب فى ذلك يعود إلى أن كلاً من رياضيى حمل الأثقال وكمال الأجسام يتبع برنامجاً رياضياً يختلف عن الأخر.

فرياضيوا حمل الأثقال عادة ما يتدربون بأوزان قليلة وتكراراً أقل مع فترة راحة أطول نسبياً بين كل تكرار وآخر، بينما لاعبى كمال الاجسام عادة ما يتدربون بأوزان أقل ثقلاً وتكراراً عالياً مع فترات راحة أقل بين كل تكرار وآخر.

وتجدر الإشارة إلى أن الإستعداد الوراثى يؤدى دوراً كبيراً فى مدى إمكانية زيادة حجم العضلات كما يحدث فى رياضة كمال الاجسام.

تطوير القوة العضلية:
يمكن تطوير القوة العضلية بإتباع أى من أنواع التدريبات العضلية الثلاثة التالية:
- التمرين الثابت.
- التمرين المتحرك.
- التمرين الثابت المتحرك.

التدريب العضلى الثابت (Isometric Training):
هو  إنقباض عضلى يحدث فيه توتر للعضله بدون تقلص أو إستطاله وبالتالى بدون حركة، ومن أمثلة هذا النوع من التدريبات العضلية (محاولة دفع الحائط، أو الضغط باليدين ضد بعضهما البعض بدون حركة) ولهذا يسمى التدريب العضلى الثابت.

التدريب العضلى المتحرك (Isotonic Training):
وهو إما أن يكون تدريباً عضلياً متحركا موجباً (Concentric) أو سالباً (Eccentric)، ويحدث فى الإنقباض العضلى المتحرك الموجب توتر للعضله ثم تقلص وحدوث حركة مثل (رفع الأثقال) بحيث تكون القوة أكبر من المقاومة (أى يتمكن الفرد من رفع الثقل).

بينما يحدث فى الإنقباض العضلى المتحرك السالب توتر للعضله ثم إستطاله وحدوث حركة مثل (التدريب بأجهزة الأثقال) بحيث تكون المقاومه والثقل أكبر من القوة ويصبح الفرد يقاوم الثقل فقط بدون أن يستطيع رفعه وهذا الإنقباض عكس الإنقباض العضلى المتحرك الموجب.

التدريب العضلى المتحرك الثابت (Isokinetic Training):
وهو تدريب عضلى يجمع بين مزايا التدريب العضلى الثابت والتدريب العضلى المتحرك، حيث يتم إستخدام أجهزة تدريب لهذا الغرض تسمى أجهزة التدريب المتحرك الثابت أو السرعه المتواصله (Isokinetic Training) وهى أجهزة مكلفة جداً ويتم من خلال الجهاز إستيعاب حركة العضلة المنقبضة حسب مقدار القوة التى تحدثها العضله، وبذلك يمكن للعضلة إحداث توتر أقصى على طول المدى الحركى (Range of Motion) بغض النظر عن عزم التدوير (على عكس التدريب العضلى المتحرك).

ولتنمية القوة العضلية، يجب إحداث توتر عضلى أقصى عن طريق إستخدام مقاومة عالية أو ثقل كبير بأقصى سرعه مع ضرورة وجود وقت للراحة كافى بين كل مجموعة تمارين وأخرى، (المجموعه تمثل عددا من التكرارات) حتى تتمكن العضله من الإسترداد، مثل رفع ثقل من 1 – 3 تكرارات (مجموعة واحدة) ثم الراحة وإعادة التمرين من 6 – 8 مجموعات.

التحمل العضلى:
وهو قدره الفرد فى التغلب على التعب أو قدره الفرد فى الإستمرار لأداء نشاط رياضى لأطول فتره وأكبر تكرار بإيجابية دون هبوط مستوى الأداء، تتم تنمية التحمل العضلى من خلال إحداث توتر دون الأقصى مثلاً (50% أو 60% أو 70%) من أقصى مقاومة يمكن إيجادها ويكرر هذا العمل من (12 – 20 مرة كمجموعة واحدة) ثم الراحة وإعادة العمل من (3 – 4 مجموعات).

يتوقف مستوى التحمل العضلى على:
- إمكانيه الفرد وقدرته على مقاومه التعب لفتره طويله.
- مدى توافق وقدره الأجهزه الحيويه المختلفه فى الجسم وخصوصا النشاط الوظيفى للقلب والرئتين.
- مستوى مخزون الطاقه بالإضافه إلى كفاءة وسرعة سير العمليات البيوكميائيه فى العضلات.
- مستوى الحد الأقصى لإستهلاك الأوكسجين بإعتبارة مؤشر لقدرة الجسم على إنتاج كميه من الطاقه الهوائيه.
- مستوى ما يتمتع به الفرد من قدره على الصبر والكفاح والتحدى ، كذلك أثناء الوحده التدربية وكذلك المنافسات المختلفه.

فوائد تمرينات التحمل العضلى:
- خفض نسبه الكولستيرول فى الدم.
- منع تراكم الدهون على جدران الأورده والشرايين.
- زياده نسبه الشعيرات الدمويه فى العضلات.
- زياده فى نسبه الهيموجلوبين فى الدم.
- زياده كفاءة العضلات على إمتصاص الأوكسجين فى العمل عند ظهور التعب.
- إنخفاض معدل النبض فى وقت الراحه.
- تحسن فى الكفاءة العضوية للقلب والرئتين والكلى والكبد.

الجمعة، 26 سبتمبر، 2014

3 نصائح لتحسين نمو عضلة الصدر

لا يوجد شىء مثل أن تشعر بدفع وزن كبير فى تمارين الصدر، إنها على الأرجح التمرينه الأكثر إستخداما لقياس القوة العضلية فى صالة الألعاب الرياضية.


ولكن الحصول على عضلات صدر كبيرة وزيادة الأوزان والأحمال ليست مهمة سهلة، ولهذا السبب نحن نقدم لك أفضل ثلاثة نصائح لتعزيز وتقوية عضلات الصدر.

1- التمرين السلبي: 
أداء التمرين السلبى بأوزان ثقيلة مرة واحدة أو مرتين فى الشهر له أثر كبير جداً فى زيادة القوه والقدره على حمل الأوزان، لاعبى كمال الأجسام الذين ليس لديهم "يوم التمرين السلبى " فى روتين التمرين يفتقدون تحقيق مكاسب ضخمة، التمرين السلبى هو الذى يركز على مرحلة نزول البار على الصدر، أو مرحلة خفض الوزن، يمكن زيادة الوزن فى التمرين السلبى على عضلاتنا بنسبة 30 - 40 ? أكثر عن الوزن المعتاد حمله، لذلك تتم الإستفادة من تلك الأوزان، فتستخدم الكثير من الألياف العضلية الغير مستغلة وتهىء الجسم والعقل للتعامل مع الوزن الأثقل.

لأداء التمرين السلبى، قم بزياده الوزن بمعدل 30 - 40 % ? أكثر من الوزن المعتاد حمله، وذلك لأداء 10 تكرارات (بعد ممارسة عدة مجموعات من تمارين الإحماء).

مثلا إذا كنت تحمل 60 كيلو وتستطيع أداء 10 تكرارات، قم بزيادة الوزن إلى 80 - 85 كيلو وابدأ التمرين بالنزول ببطء حتى وصول البار إلى صدرك، مع مقاومة الوزن لمدة 5 ثوانى أثناء النزول فى كل مرة، وبعد وصول البار إلى صدرك اجعل زميلك يقوم بسحب البار معك بسرعه إلى وضع البدايه (لا تجعله يرفع الوزن وحده ولكن هيئه بأن المساعده ستكون قويه جداً، لأنه يجب رفع البار بسرعه إلى وضع البدايه فى أقل من 2 ثانيه ).

قم بأداء التمرين السلبى من 1 - 3 مجموعات، مره أو مرتين فى الشهر، فهذا سوف يهيئك لحمل أوزان أكبر ويجنبك الإصابات.

2- مرن عضلات ظهرك بقوه: 
القطعة المفقودة من اللغز عندما تحاول زيادة الأوزان الخاصة بك فى تمارين الصدر هى عضلات ظهرك العلوى، بدون عضلات قوية فى الجزء العلوى من الظهر، فإنه من الصعب أو المستحيل تثبيت الوزن الثقيل أثناء التكرارت، فتدريبك لعضلات الظهر بإنتظام سيعطيك الحماس فى تمرين الصدر ويجعله أقوى وأضخم.

احرص على تمرين التى بار وتمارين السحب مع زيادة الأوزان بتكرارات لا تقل عن 8 تكرارات فى المجموعة، فسوف تساعدك فى الحصول على عضلات صدر قوية وضخمة.

3- قوة القبضه: 
سؤال ربما يتردد فى ذهنك الأن، ما علاقة القبضة وتأثيرها فى تمارين الصدر ؟ والجواب أكثر مما تتوقع، فالقبضه تؤتى ثمارا أكبر من خلال توفير قدر أكبر من الإستقرار فى المعصم والساعد، فالقبضة الضعيفة تجعلك أقل سيطره على البار، وهذا بالطبع شىء مزعج، خاصة إذا كنت ترفع أوزان كبيرة، حفظ معصميك قويين يساعدك على الحفاظ على الأدء المناسب فى التمرين، فتقوية قبضتيك وتمرينهم يعتبر عاملا كبيرا فى زيادة أوزانك فى جميع التمارين وليس الصدر فقط.

  احفظ هذه النصائح الثلاث عند ذهابك لتمرين عضلات صدرك، وسوف تكون النتائج سريعة.

أسماء اهم وأشهر المكملات الغذائية

يمكن تقسيم المكملات الى عدة انواع ومنها:


1- مكملات زيادة الوزن {Gainer}: مكملات يتم تناولها من قبل الاشخاص الذين يعانون من النحافة ويتميز هذا النوع من المكملات بأرتفاع كمية البروتين بة حيث تصل الى 60 جراما من البروتين فى الجرعة الواحدة وبالتالى فهو عالى ايضا فى كمية الكارب الموجودة بة .
Pro Complex Gainer
Monster Mass
Elite Mass Gainer
Muscle Juice
Mass-Tech
Serious Mass
True Mass
After Max

2- مكملات الضخامة : مكملات يتم تناولها من قبل الاشخاص الذين لديهم نسبة دهون بسيطة وتتميز هذة المكملات بانها قليلة جدا فى الكارب وبعضها يكون منعدما تماما من الكارب والفات.
Whey Protein
Hydro Whey
Hydro Builder
Nitro-Tech
Pro Complex
IsoPure
Iso100

3- الامينو : ان منتجات الامينو لا تقل اهميتها عن منتجات البروتين فهى لازمة لتكوين البروتين داخل العضلة وتكون على اشكال مختلفة منها الكبسولات والسوائل والمسحوق ™ AMINOx
Amino fuel
Super Amino 4800
Amino 2222
Amino Energy
amino anabolic 10000
Amino Max 8000

4- الكرياتين : يعمل الكرياتين على زيادة طاقة الجسم والاستشفاء العضلى ورفع الطاقة لاداء التمرين بكفاءة وهناك انواع عديدة من الكرياتين .
Creatine Monohydrate
Creatine Micronized
Creatine CellMass
Creatine Con-Cret
Creatine Ethyl Ester

5- منتجات الـ Power&Pump : تعتبر مكملات البور والبمب من المكملات التى تختص برفع طاقة الجسم وضخ الدم فى الخلايا العضلية وتوسيع الشرايين والاوعية الدموية ويتم ذلك عن طريق اكسيد النتريك فهو المحرك الاساسى للمكمل.
super pump 250
Animal pump 
Animal rage
Jack3d
N.O. Xplode 2.0
superpump max

6- حوارق الدهون : هى منتجات يتم استعمالها فى فترة التنشيف  بغرض حرق الدهون الزائدة فى الجسم وتسريع حرقها وهى تتكون من النباتات الطبيعية ولكن يجب التعامل معها بحذر لانها تحتوى على نسبة من الافدرين المستخلصة من نبات الافدرا.
Animal cuts
Thermonex
Mega fat burner
Lipo 6 X
Hydroxycut
Lipo 6 black
t7-7
d4-8
Lipo 6
Oxyelite pro

7- الجلوتامين : الحفاظ على الكتلة العضلية تكمن اهمية الجلوتامين فى فترة الكت واهميتة الحفاظ على العضل من الهدم.
Glutamine
Glutamine-sr
Fish Oil

  ان شاء الله سنقوم بشرح كل مكمل منفرداً  

الخميس، 25 سبتمبر، 2014

عوامل ظهور عضلات البطن ( معلومات ونصائح )

هل لديك مشكلة فى اظهار عضلات البطن ومازلت لا تعرف السبب ,ربما عضلات بطنك ليست جاهزة بعد ,لنكن صادقين فى ان اظهار عضلات البطن ليست بالشئ السهل رغم انك تكافح بالتمارين لعضلات البطن اليك مجموعة عوامل تؤثر حتما على ظهور عضلات بطنك.



1 - الوراثة 
ربما لا تكون الوراثة عائقا لك ولكنها تمثل جزء من المعادلة فقد رايت رجال لديهم 12 % دهون وعضلات بطن مقسمة ورجال لديهم 7 % دهون ومازلوا يكافحون لاظهار الجزء السفلى من عضلات البطن.

2 - دهون الجسم
بجانب الوراثة يمثل كمية الدهون فى الجسم عامل كبير جدا فى اظهار عضلات البطن الستة ويجب عليك ان تخفض دهون جسمك الى 12 % واحيانا الى 8 % لكى تظهر عضلات بطنك ويتحقق ذلك بنظام غذائى متزن وتمارين عالية الكثافة والقوة.

3 - التغذية
الجميع يعلم ان هذا العامل هو الاقوى وكما يقولوا عضلات البطن 30 % تمارين و 70% فى المطبخ فالعديد من الناس بعد التمرين يأكلون وجبات عالية الدهون والسعرات وفى عقولهم انهم سيحرقونها فى التدريب القادم وهذا خاطئ جدا ولم يجدى نفعا معك من قبل فيجب عليك ان تكف عن ذلك يجب عليك ان تأكل وجبات صحيةز

4 - التدريب
التدريب جاء فى اخر الموضوع لانه كما ذكرت يمثل 30% من عملية اظهار عضلات البطن ومن أجل اظهار عضلات البطن يجب ان تركز على تمارين المقاومة العالية للجسم كله حيث اننا سبق وذكرنا انه يجب انزال دهون الجسم الى منطقة منخفضة جدا لا تزيد عن 10 %.

تـشـريـح مـفـصـل لـجـسـم الإنـسـان

من المفيد جدا التوفر على ثقافة عامة في علم التشريح العضلي لإنجاز تمارين كمال الأجسام. فمن الممكن ممارسة هذه التمارين دون فهم واضح لما تقوم به, لكن يجب أن تكون تحت إشراف شخص مختص, و إلا قد تقع في أخطاء يمكن أن تكون لها عواقب وخيمة في ما بعد.



 يجب معرفة أن جسم الإنسان يحتوي على ما يزيد عن 640 عضلة. سنهتم هنا بالعضلات الرئيسية إضافة إلى الهيكل العظمي. إذن, خذ بعضا من وقتك و راجع اللوحات التشريحية التالية :

تشريح العضلات - رؤية أمامية

muscles-vue-face2.jpg






























1- القص اللامي
2- القص الخشاء ترقوي
3- العضلة الدالية الداخلية
4- العضلة الدالية الخارجية
5- العضلة ذات الرأسين
6- المنشارية الأمامية
7- العضدية
8- الكابة المدورة
9- باسطة الرسغ الزندية
10- موترة اللفافة العريضة
11- سارتوريوس (الخياطية)
12- المتسعة الوحشية
13- عضلات الفخذ الإنسية
14- الشظوية الطويلة
15- الظنبوبي الأمامي
16. العضلة شبه منحرفة
17. الصدرية الكبيرة
18. الصدرية الصغيرة
19. العضدية
20. الخارجية المائلة
21. من البطن المستقيمة
22. العضلة مشطية
23. الحق الرباعية الرؤوس
24. عضلة الساق
25. العضلة النعلية



تشريح العضلات - رؤية خلفية

muscles-vue-dos2.jpg






























1- العضلة شبه منحرفة
2- العضلة التحتية
3- المدورة الصغيرة
4- المدورة الكبيرة
5- الظهرية العريضة
6- ناصبة الفقار
7- العضلة المنحرفة
8- الألوية الصغرى
9- الألوية الكبرى
10- المتسعة
11- البايسبس الفخذية
12- النصف وترية
13- المأبضية
14- العضلة التوأمية
15- عضلة النعلية
16- العضلة الرافعة للكتف
17- العضلة الدالية الداخلية
18- العضلة الدالية الخارجية
19- الرأس الجانبي للترايسبس
20- الرأس المتوسط للترايسبس
21- الرأس الطويل للترايسبس
22- باسطة الرسغ الزندية
23- المثنية الزندية للرسغ
24- العضدية
25- المقربة ماغنوس
26- النصف وترية

الأربعاء، 24 سبتمبر، 2014

لقد تم اضافة 10 تمارين لعضلات البطن .. ادخلو وشاهدوا

وهنا شرح مفصل لكيفية الوصول الى زاوية " عضلات البطن " : 




كيف تضخم عضلات كتفيك بدون أوزان ( معلومات ونصائح )


في المكتب، في المنزل، في نزهة على الشاطئ، لا تجعل عضلات كتفيك تتوقف عن النمو، وقم بتضخيمها بهذه التمرينات.




1 – تمديد العضلة


ضع اليدين والركبتين على حصيرة اليوغا، ومن الممكن وضع وسادة تحت ركبتيك إذا كانت حساسة للأرض.

حرك يديك بحيث تكون أسفل الكتف ونحو البطن قليلاً، افرد أصابع اليدين جيداً لتحصل على مزيد من الدعم.

شد عضلات بطنك مع مراعاة أن يكون عمودك الفقري مستقيماً أثناء تحريك كتفك.

اثني كوعك الأيسر ودع يديك اليسرى تعبر من تحت ذراعك اليمنى بقدر ما يمكن، مع جعل راحة اليد مواجهة للجسم.

استنشق وارفع كتفك الأيسر للأعلى بحيث يكون عمودياً على ظهرك.

مِد ساعدك بأقصى ما يمكن إلى أن يصبح مستقيماً، وعمودياً على الظهر.

كرر تلك الخطوات 10 مرات.

بدل الذراعين، وكرر الخطوات 10 مرات في مجموعتين، وارتاح قليلاً إن شعرت بالتعب.


2 – الضغط


انزل في وضع الركوع.

ضع ذراعيك تحت كتفيك ويديك على الأرض.

حرك كل ذراع مسافة 2 بوصة للخارج بعيداً عن صدرك، هذا التمرين سيكون تأثيره على عضلات الصدر وعلى العضلة الدالية أيضاً.

حمل كل وزنك على ذراعيك بحيث تُحرك جسمك من وضع الركوع إلى التمدد مع ثني أصابع قدمك للارتكاز عليهم.

شد عضلات بطنك وعضلات الردفين معها، وانتبه لجعل الظهر مستقيماً.

تنفس وانزل لأسفل بحيث يلامس ذقنك الأرض، ابق على هذه الوضعية لمدة ثانية.

استنشق وكرر الضغط.

كرر الضغط إلى أن تصبح مجهداً للغاية ولا تستطيع الصمود.

كرر هذا التمرين كل يوم وزِد من عدد تمارين الضغط في كل مرة، وإن كان تمرين الضغط في هذه الوضعية متعباً، يمكنك النزول على ركبتك وأداء الضغط.

3 – الدفع لأعلى


ضع يديك وركبتيك على الحصيرة كما في الأوضاع الأولى.

انزل بذراعيك أسفل صدرك بحيث تكون موازية للكتفين.

ارفع ركبتك للأعلى وقرب قدميك نحو اليدين إلى أن يُشكل جسمك حرف "V" مع مراعاة أن تكون اليدين مثبتة جيداً في الأرض.

أرح عضلات البطن، وتأكد أن يكون ظهرك مُستقيماً ولفعل ذلك انزل برأسك لأسفل بقدر الإمكان.

تنفس وانزل مرفقيك حتى تلامس رأسك الأرض.

احتفظ بتلك الوضعية لمدة ثانية.

تنفس وارتفع بذراعيك لأعلى حتى تصل للوضعية الأولى.

كرر التمرين لمدة 30 مرة وحتى يشعر ذراعاك بالتعب.

إذا أمكن، كرر التمرين يومياً.